الي لمن اشكو الي الله تعالي
السيد مدير مستشفيات جامعة الزقازيق
السيد مدير قسم المخ والاعصاب قسم الحوادث
اهمال في حق المرضى من جميع التمريض وتكاسل وعدم مبالاة حيث ان التمريض في هذا القسم لاينتمون ابدا الانسانية في شيء وذلك لعدم الرقابة وموت الضمير وتكاسل عن العمل الذين يسمونهم ملائكة الرحمة اين هم من الرحمة عندما يتركوا المرضى حتى يموتون امام اعينهم بحجة الافطار او ليس من شائنها او عدم توفر العلاج الضروري يتركو المرضى بلا رقابة ولا علاج ولا حتى السؤال عنهم وكلهم بلا استثناء يتكلون على غيرهم اين هم من الانسانية وهم يتقاضون رواتبهم هل هي حرام ام حلالِِ عملوا بها ام انهم يضيعون الوقت في الافطار والتجمع في سيرة الناس واول رئيسة التمريض ثم الحكيمات تاخير عن مواعيد العمل تاخير عن علاج المرضى عدم صرف العلاج المكتوب في التذكرة والمربض لا يعلم عن علادة شيء وكل هذا لعم الرقابة من مدير المستشفى ومدير المح والاعصاب ورئيسة التمريض وخاصة رئيسة التمريض لانخا مسئوليتها الاولى ثم الحكيمات ثم التمربض سواء نساء او رجال ارجوا من سعادتكم النظر بهين الانسانية والرجمة التي كتبها الله في منزل كتابة 0 ولقد كرامنا بني ادم ) ثم ياتي علينا الدور لنهين بني ادم بحجة مناصبنا الم تعلن ان الله يرى مش هقول غير كلمة اخيرا قال تعالى ( اتقوا يوما ترجعون فيه إلى الله )
اتقوا الله في المرضى فهم ( امي وامك وابي وابيم واخي واخيك )
ارجو النظر بعين الرحمة للمرضى ومعاقبة كل مهمل على اهمالة.
فارس عواد